دمـــــعٍ يــــفوح

دمـــــعٍ يــــفوح

2017/04/20
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    غيب الموت في الأسبوع الماضي صاحب السمو الملكي الأمير سعد الفيصل.. لقد مر بهدوء من هنا مودعاً الحياة.. إنه ظاهرة تقتات الهدوء بعيداً عن البروتوكول الذي تفرضه حياة المجتمع ومكانته.. عاش بهدوء في زمان المتغيرات يحترم الإيثار في كل حالات الوفاء. عندما تتحدث عن الملك فيصل أو الأمير عبدالله الفيصل أو أمير المسلمين خالد الفيصل يكون لنظراته انسياب ويقظة تستنطق الاستمرار في كتابة المجد وملامحه - الله يرحمه - تنز فخراً وكرامة لمعانقة المجد.. إنه ذاك المختلف بالصفاء والنقاء.. عبّر عن ذلك الأمير خالد الفيصل في قصيدة مشرط الجراح, القصيدة التي استحوذت على اهتمام الشارع الشعبي آنذاك وحققت أكثر القصائد مجاراة بقوله:

شلت حب الناس بالقلب النصوح

«لين صار الحب بعروقك سدد»

الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته كان رمزاً خالداً للإيثار. ولا نقول إلا كما قال الأمير خالد بعد نجاح العملية في القلب ذاك الزمان في شطر بيت كأنه رثاء للأحياء في قوله:

«سمح الله درب ذا الوجه السموح»

لأنه الأقرب للحديث عن تركيبة السلوك البشري وهو يقول:

يا جحود الضيم ما ودك تبوح

بالخفوق جروح ولسانك جحد

كم كان سموه عاشقاً للمثل الخالدة في معطيات الحياة قلت في تأبين الأمير الشهم سعد الفيصل:

ضج الخفوق وضج همي وضجيت

وتسابقت خطوات حزني على الروح

ما شدني دارٍ ولا شدني بيت

ما غير أجي في دكة البيت وأروح

من يوم قالو مات لي ما أرجهنيت

موتة سعد جرت عيوني على النوح

الله يبيحه كل ما أصبحت وأمسيت

وعد الكلام وعد ما يضمر البوح

مواقفه يشفع بها الحي للميت

ما هوب بس اللي كسب منه مصلوح

كساب بالمعروف فالمجتمع صيت

ما بين محرومٍ وما بين ممنوح

أكثر شهودي به على ما توريت

مواقفٍ ينجا بها كل مجروح

أمر بيته كلما أقبلت وأقفيت

وأكف دمعٍ من سما الناظر يفوح

الله يرحم الأمير سعد من مواليد مكة المكرمة عام 1942م في شهر أبريل، وتوفي في شهر أبريل عام 2017 الموافق 11 أبريل نفس ميلاده.. درس في جامعتي كمبردج وبرينستون وعمل نائباً لرئيس شركة بترومين لشؤون التخطيط وتفرغ لأعماله الخاصة.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة