الرئيسية / أخبار اليمامة - رياضة / البحث عن بطاقة الأمان .. من أوزبكستان وعمان



البحث عن بطاقة الأمان .. من أوزبكستان وعمان

البحث عن بطاقة الأمان .. من أوزبكستان وعمان

2017/04/20
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    تواصل الأندية السعودية الأربعة المشاركة في دوري أبطال آسيا (الأهلي والهلال والفتح والتعاون) رحلة البحث عن مقاعد مؤهلة للدور الثاني وسط حظوظ متفاوتة وهدف مشترك.

تبقى جولتان فقط في مباريات كل مجموعة، ويتصدر الأهلي والهلال مجموعتيهما، بينما يحل الفتح ثالثاً في مجموعته والتعاون رابعاً في مجموعته، ولكن حظوظ التأهل من عدمه لا تزال باقية لدى الجميع.

جولة جديدة في المعترك الآسيوي تنطلق يوم الإثنين المقبل، وهذه المرة مواجهة ممثلي الوطن ضد الأندية الأوزبكية والإيرانية قبل الجولة الأخيرة.

الفوز مطلب

يفتتح الأهلي لقاءات الأندية السعودية في الجولة المقبلة وذلك عندما يحل ضيفاً ثقيلًا على فريق بونيودكور الأوزبكي في تمام الساعة الخامسة مساءً بتوقيت مكة المكرمة يوم الإثنين المقبل على أرض ملعب بونيودكور بالعاصمة الأوزبكية طشقند، ضمن مباريات الجولة الخامسة للمجموعة الثالثة.

وانتهى لقاء الفريقين ذهاباً بفوز الأهلي بهدفي عمر السومة وسلمان المؤشر في اللقاء الذي أقيم في جدة.

وكان الأهلي قد حقق تعادلاً ثميناً في الجولة الماضية مع مستضيفه العين الإماراتي في اللقاء الذي أقيم على ملعب العين بالإمارات، ورغم تقدم العين مرتين إلا أن الأهلي استطاع في كلتا المرتين تعديل النتيجة في الدقيقة الأخيرة من كل شوط عن طريق هدافه عمر السومة.

هذا التعادل الثمين أثمر عن استمرار الصدارة الأهلاوية للمجموعة برصيد 8 نقاط مقابل 7 نقاط لفريق ذوب آهن الإيراني فيما يحل العين الإماراتي ثالثاً برصيد 6 نقاط أما بونيودكور الأوزبكي ففي المركز الأخير بدون رصيد من النقاط.

الأهلي مطالب بالفوز في اللقاء المقبل أمام أضعف فرق المجموعة، وذلك لضمان التأهل للدور الثاني، وفي حالة تعثره فإنه ربما يدخل في حسابات معقدة تجعل من فوزه باللقاء الأخير أمام ذوب آهن هو مفتاح العبور للدور الثاني.

اللقاء العاشر..!

حقق الهلال فوزاً صعباً في الجولة الرابعة ضمن مباريات المجموعة الرابعة وذلك إثر فوزه على ضيفه الوحدة الإماراتي بهدف نظيف حمل توقيع لاعبه البرازيلي إدواردو من ركلة جزاء في اللقاء الذي أقيم على أرض الهلال وبين جماهيره وهو أول فوز للهلال على الوحدة في تاريخ البطولة بعد 3 تعادلات.

الفوز المهم والصعب جعل الهلال يتصدر المجموعة برصيد 8 نقاط بفارق نقطة عن الريان القطري صاحب المركز الثاني وفي المركز الثالث يأتي بيروزي الإيراني برصيد 5 نقاط، ثم الوحدة الإماراتي في المركز الرابع والأخير برصيد نقطة واحدة.

ويتقابل الهلال وبيروزي الإيراني يوم الإثنين المقبل في تمام الساعة السادسة مساءً بتوقيت مكة المكرمة في أرض محايدة على ملعب السلطان قابوس بالعاصمة العمانية مسقط، ويحظى الهلال بشعبية جارفة هناك ويأمل كثيراً في الاستفادة من هذا العامل.

فوز الهلال باللقاء يعني تأهله رسمياً للدور الثاني، أما تعادله فيقربه من التأهل، حيث يحتاج إلى نقطة في اللقاء الأخير أو خسارة بيروزي، أما خسارته فسوف تحرجه كثيراً ويكون حينها مطالب بالفوز في اللقاء الأخير على الريان أو مغادرة البطولة.

لقاء الفريقين في الدور الأول أقيم على الأرض المحايدة نفسها وانتهى بالتعادل الإيجابي بهدف سجله البرازيلي إدواردو.

المفارقة في تاريخ الفريقين أنهما تقابلا 9 مرات، فاز الهلال في ثلاث منها وفاز بيروزي في ثلاث منها وتعادلا في ثلاث منها، فمن يعلن تفوقه في اللقاء العاشر في تاريخهما العريق..؟

المهمة صعبة

ستكون مهمة التعاون صعبة للغاية وذلك عندما يحل ضيفاً على لوكوموتيف الأوزبكي في ملعب لوكوموتيف بالعاصمة الأوزبكية طشقند في تمام الساعة الثالثة عصراً من يوم الثلاثاء المقبل ضمن مباريات الجولة الخامسة للمجموعة الأولى، وانتهى لقاء الذهاب بفوز التعاون بهدف نظيف حمل توقيع طلال العبسي.

وكان التعاون فرط في 3 نقاط مهمة عندما خسر في الجولة الماضية أمام ضيفه الأهلي الإماراتي بثلاثة أهداف لهدف رغم إقامة المباراة على أرض التعاون وبين صجماهيره الغفيرة ولكنه خسر اللقاء وأضاع ركلة جزاء عن طريق قائده جهاد الحسين في وقت مهم من المباراة وكانت نقطة التحول.

وبهذا التعثر يحتل التعاون المركز الرابع والأخير في المجموعة الأولى برصيد 4 نقاط مثل لوكوموتيف الأوزبكي صاحب المركز الثالث، بينما يتصدر الاستقلال الإيراني المجموعة برصيد 7 نقاط مثل الأهلي الإماراتي صاحب المركز الثاني.

هذا الترتيب يجعل فوز التعاون هو الأمل الوحيد في المحافظة على حظوظه في التأهل لأنه سيرفع رصيده إلى 7 نقاط مثله مثل من سيخسر لقاء الأهلي والاستقلال أو في حالة تعادلهما سيصبحان 8 نقاط وهو سبع نقاط وبالتالي يتأجل الحسم للجولة الأخيرة.

الهزيمة مغادرة..!

سيكون الفتح هو الفريق السعودي الوحيد في هذه الجولة الذي سيلعب على أرضه وبين جماهيره، وهي فرصة سانحة له لزيادة فرصه في التأهل للدور الثاني وذلك عندما يستضيف خوزستان الإيراني في تمام الساعة السادسة والنصف مساء يوم الثلاثاء المقبل على أرض ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء، ضمن مباريات الجولة الخامسة للمجموعة الثانية، وانتهى لقاء الذهاب بخسارة الفتح بهدف نظيف.

وعاد الفتح في الجولة الماضية بتعادل سلبي أمام متذيل المجموعة فريق الجزيرة الإماراتي، ورفع رصيده إلى 5 نقاط في المركز الثالث مقابل 8 نقاط لفريق لخويا القطري متصدر المجموعة وفي المركز الثاني خوزستان الإيراني برصيد 7 نقاط، بينما يأتي الجزيرة في المركز الأخير بدون رصيد من النقاط.

ويعي الفتح أن خسارته المباراة تعني مغادرته للبطولة، بينما فوزه سيرفع رصيده إلى 8 نقاط تضمن له المركز الثاني على الأقل مؤجلاً بذلك حسم التأهل للجولة الأخيرة.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة