الرئيسية / أخبار اليمامة - السياسة / محمد بن سلمان صقر الجزيرة العربية



محمد بن سلمان صقر الجزيرة العربية

محمد بن سلمان صقر الجزيرة العربية

2017/07/13
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    تحت عنوان «محمد بن سلمان صقر الجزيرة العربية» نشرت مجلة «جون أفريك» الصادرة باللغة الفرنسية في باريس في عددها الأخير رقم (2947 بتاريخ 2- 8 يوليو / 2017م تحقيقاً بالكلمة والصورة عن ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، قالت فيه: «إن ولي عهد المملكة الجديد شاب في 31 سنة من عمره، طموح وشعبي».. وأضافت المجلة: «إنه رجل قوي وسيكون في المستقبل حاكم الشرق الأوسط».

وقالت المجلة في تحقيقها: «إن تعيين الأمير الشاب ولياً للعهد جاء ليؤكد تلاحم القيادة السياسية في المملكة التي هي المنتج الأول للنفط في العالم والحليف المفتاح للولايات المتحدة. وإن الأمير محمد بن سلمان هو الآن في موقعه المناسب وهو الذي يحمل خططاً طموحة لتحديث المملكة وتطويرها وضمان مستقبلها فيما بعد عهد النفط.

ومثلما صرح به كريستيان كواتيس إيلريشسن من جامعة ريس في تكساس فإن صعود محمد بن سلمان جاء في وقته لتثبيت العائلة المالكة ومنظومة الحكم في المملكة الأمر الذي سيمكن محمد بن سلمان من تطوير المملكة تطويراً جذرياً وعميقاً خلال العقود القادمة. وأضافت «جون أفريك» منذ أن أصبح وزيراً للدفاع في عام 2015م برز الأمير محمد بن سلمان وفرض نفسه بشخصيته القوية جداً وعرف ببرنامجه لتنويع اقتصاد المملكة حتى لا يبقى مقتصراً على النفط فقط في المستقبل.

ونقلت المجلة في تحقيقها تصريحاً لغريغوري غوز الأستاذ في جامعة آ.م في تكساس والذي اعتبر أن «التغييرات السياسية التي شهدتها المملكة مؤخراً تترجم تجديداً في منظومة وآلية الحكم في المملكة وأن محمد بن سلمان يمثل الجيل الثالث من قيادات المملكة منذ تأسيسها من قبل الملك عبدالعزيز آل سعود عام 1932م في وقت تقاوم فيه المملكة التطرف منذ مدة طويلة. وتحدثت المجلة عن برنامج إصلاحات الأمير محمد بن سلمان التي يطمح إلى إنجازها بما قدره 72 مليار دولار وأن هذا البرنامج سيخلق مليوناً و200 ألف موطن شغل في القطاع الخاص من هنا إلى عام 2020م وسيقلل من دور الدولة في الاقتصاد.

وأشارت المجلة إلى أن «بيع جزء من «أرامكو» سيكون دخولاً كبيرة جداً لبورصة العالم، وهذا البيع بنسبة 5٪ من «أرامكو» المبرمج في عام 2018م سيخصص بصفة أساسية لتمويل البرامج التنفيذية لرؤية المملكة 2030 ولدعم مخطط القطاع الخاص بشكل واسع بقيمة 200 مليار دولار. وبينت المجلة أن «اختيار محمد بن سلمان ولياً للعهد جاء في ظرف دقيق من التاريخ المعاصر تمر به المنطقة وفي وقت تقود فيه المملكة مقاومة ضد المتمردين الحوثيين في اليمن وتتصدى لإيران أكبر عدو للمملكة.

وذكرت المجلة أن إصلاحات محمد بن سلمان في الميدان الاجتماعي تأتي لدعم الاستقرار والأمن في المملكة. وأبرزت «جون أفريك» نجاح الزيارة التاريخية التي قام بها الأمير محمد بن سلمان إلى الولايات المتحدة وما حققته من نتائج كبيرة، كما نوهت بالاستقبال الرسمي الكبير والحار الذي قوبل به سموه في واشنطن من قبل المسؤولين الأمريكيين وفي مقدمتهم الرئيس دونالد ترامب، وهي الزيارة التي نجح فيها أمير الشباب - كما قالت المجلة - في دعم العلاقات السعودية الأمريكية على أسس قوية وتطويرها نحو آفاق أرحب من أجل مصالح البلدين، وهو من أقنع الرئيس ترامب بأن تكون أول زيارة خارجية له إلى المملكة بعد توليه الرئاسة وهو ما تم في شهر مايو الماضي، وقد أصبح ترامب أكبر حليف للمملكة وهو الذي يعتبر قطر داعمة للإرهاب.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة