الرئيسية / أخبار اليمامة - السياسة / ترامب يعتزم البقاء رئيساً لـ 7 سنوات



ترامب يعتزم البقاء رئيساً لـ 7 سنوات

ترامب يعتزم البقاء رئيساً لـ 7 سنوات
دونالد ترامب و نائبه مايك بنس

2017/08/10
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    سخر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من معلومات أفادت بأن الجمهوريين يُعدّون لخوض انتخابات الرئاسة عام 2020 من دونه، مؤكداً أن قاعدته الشعبية باتت «أكثر اتساعاً وقوة». أتى ذلك بعدما فتح مايك بنس، نائب ترامب، النار على صحيفة «نيويورك تايمز»، مندداً بنشرها تقريراً أفاد بتطلعه إلى الترشح لانتخابات 2020 بدل الرئيس الذي تراجعت شعبيته إلى 33 في المائة. وكتب الرئيس على موقع «تويتر»: «قاعدة ترامب أكبر وأقوى بكثير من أي وقت (على رغم أخبار زائفة)». وانتقد «نيويورك تايمز الفاشلة»، وكان بنس قد أصدر بياناً شديد اللهجة، يعكس مدى امتعاض البيت الأبيض من تقرير الصحيفة، إذ اعتبره «كاذباً». وأضاف: «تقرير نيويورك تايمز مخز ومهين في حقي وفي حق عائلتي وفريقنا بأكمله. المزاعم الواردة فيه كاذبة تماماً ولا تشكّل سوى آخر محاولات وسائل الإعلام لإثارة شقاق داخل الإدارة». وأكد أنه وفريقه يركزان على تطبيق جدول أعمال ترامب والتطلع إلى إعادة انتخابه عام 2020، وزاد: «أي اقتراح آخر هو أمر مضحك وسخيف». كما نفت كيليان كونواي، مستشارة ترامب، تقرير «نيويورك تايمز»، وسخرت من «خيال وفبركة كاملة»، مؤكدة أن ترامب يعتزم أن يكون رئيساً للسنوات السبع المقبلة. وأضافت: «بنس نائب رئيس مخلص جداً ونشط، ولكن أيضاً فاعل في شكل لا يُصدق. إنه صنو للرئيس في الجناح الغربي» للبيت الأبيض، ويُعدّ للترشح عام 2020 «لإعادة انتخابه نائباً للرئيس».

لكن «نيويورك تايمز» ردّت على بيان بنس مصرّة على تقريرها و«دقته»، ومشيرة إلى أنها تحدثت إلى أكثر من 75 جمهورياً، ومؤكدة ثقتها بمصادرها. وكان تقريرها أفاد بأن الجمهوريين يتحركون لتشكيل «حملة ظل» لانتخابات 2020، وكأن ترامب ليس مشاركاً فيها. وأضافت أن مستشارين لبنس «أفصحوا للمتبرعين للحزب بأنه يعتزم الترشح، إذا لم يترشح ترامب». وتابعت أن نائب الرئيس لا يحتفظ ببرنامج سياسي كامل فحسب، بل صنع لنفسه «قاعدة مؤيّدين منفصلة، لتعزيز موقعه وريثاً محتملاً لترامب»، تشمل جماعة لجمع تبرعات تحمل اسم «لجنة أمريكا العظيمة». وإلى جانب بنس، أوردت الصحيفة اسمَي السيناتورين الجمهوريين توم كوتون وبن ساس، بين مَن زاروا أيوا، وهي أول ولاية تنتخب عام 2020، ويستكشفون حظوظهم في السباق. كما وضعت اسم حاكم ولاية أوهايو جون كايسيك والمندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي. وتجري العادة أن يترشّح أي رئيس أمريكي لولايتين، لكن تراجع شعبية ترامب وتحقيقاً في «تواطؤ» محتمل لحملته الانتخابية مع روسيا، إضافة إلى كونه الرئيس الأعلى سناً في الولاية الأولى (71 سنة)، جعل الجمهوريين يتحدثون علناً عن احتمال منافسته أو التخلي عنه عام 2020.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة