الرئيسية / أخبار اليمامة - رياضة / هلالنا ما أجملك... ستة فرص تؤهلك..!



هلالنا ما أجملك... ستة فرص تؤهلك..!

هلالنا ما أجملك... ستة فرص تؤهلك..!

2017/10/12
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    نصف خطوة تفصل زعيم القارة الآسيوية الهلال عن الوصول للمباراة النهائية على دوري أبطال آسيا، الهلال بست فرص يدخل لقاء الإياب أمام مستضيفه بيروزي الإيراني، بعد النتيجة الثقيلة التي أتخم بها شباكهم في لقاء الذهاب.

هلال من العيار الثقيل.. وأزرق من الزمن الجميل.. وفارس القارة الأصيل.. يخطو بخطى ثابتة.. ويسير بأقدام واثقة.. وخلفه جماهيره العاشقة.. نحو النهائي المرتقب.. والموعد المنتظر.. والمجد المقبل بإذن الله.

أربعة تاريخية

لم يكن الهلال الذي شاهدناه في لقاء ذهاب دور الأربعة من البطولة الآسيوية إلا جاراً للقمر.. بل القمر نفسه.. ليلة من ليالي العمر.. ليلة عمر.. ليلة أبدت عيت تمر..!

ليلة كان فيها الهلال أهلاً للأماني.. وأربعة أهداف مزقت شباك بيروزي الإيراني.. البداية مع رجل المباراة النجم السوري عمر خربين.. ورأسية متقنة يبدأ بها مشواره في تلك الأمسية.. التأكيد بهدف ثانٍ.. أتى عن طريق المتألق ياسر الشهراني.. شوط أول ينتهي بهدفين للهلال.

شوط ثانٍ يبدأ.. يستهله الهلال بطرد لاعب مهم.. ونقص عددي كان من المتوقع أن يؤثر على سير المباراة ونتيجتها.. ولكن كان للنجوم البقية كلمة أخرى.. وعلى رأسهم عمر خربين.. حيث قتل آمالهم.. وأنهى أحلامهم.. بهدف ثالث.. ثم ضاعف جراحهم.. ومزق شباكهم.. بهدف رابع.

ليلة زرقاء ساحر لونها.. حفلت بتحطيم أرقام قياسية.. يأتي في مقدمتها بأنها أكبر نتيجة يتلقاها بيروزي في السنوات العشر الأخيرة على الصعيد الآسيوي.. كما أن خربين أول لاعب يسجل 3 أهداف في لقاء واحد بدور الأربعة.. كما أن الهلال أول فريق يسجل منه لاعبان ثلاثة أهداف في مباراتين متتالية.

أربعة أهداف هلالية نظيفة.. هي قصة لقاء الذهاب.. قصة النصف من الأول من دور الأربعة.. وتبقى النصف الآخر.. النصف الأهم.. النصف المؤهل.

بقي أن نشير في هذا الجانب إلى أن اللقاء أقيم باستضافة الهلال على الأراضي الإماراتية وتحديداً في ملعب الشيخ محمد بن زايد بنادي الجزيرة بالعاصمة أبوظبي، وهنا يجب أن نشيد بوقفة معظم الأندية الإماراتية والاتحاد الإماراتي مع الهلال ممثل المملكة والخليج والعرب في البطولة، وما قدمته هذه الأندية من تسابق على خدمة جمهور الهلال الذي حضر بكثافة تجاوزت العشرة آلاف مشجع.

ستة فرص..!

تتجه الأنظار إلى مجمع السلطان قابوس الرياضي بالعاصمة العمانية مسقط لمتابعة لقاء إياب دور الأربعة لدوري أبطال آسيا والذي يجمع الهلال السعودي بمستضيفه بيروزي الإيراني في اللقاء الذي سيقام في تمام الساعة السابعة مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

لقاء الذهاب كما ذكرنا انتهى بفوز الهلال بأربعة أهداف نظيفة، وهذا يعني بأن الهلال يدخل اللقاء بست فرص، وهي الفوز أو التعادل أو الخسارة بفارق هدف أو الخسارة بفارق هدفين أو الخسارة بفارق ثلاثة أهداف أو الخسارة بفارق 4 أهداف شريطة تسجيل أي هدف، وجميع هذه النتائج تؤهل الهلال للمباراة النهائية، أما بيروزي فليس أمامه سوى مهمة أشبه بالمستحيلة.. مهمة صعبة للغاية وهي الفوز بأربعة أهداف نظيفة من أجل تمديد المباراة إلى أشواط إضافية، أو الفوز بفارق خمسة أهداف من أجل التأهل المباشر.

الهلال سيدخل اللقاء ولن يغيب عنه سوى المحور عبدالله العطيف نظراً لنيله بطاقة حمراء في لقاء الذهاب، إضافة ربما إلى غياب اللاعب نواف العابد للإصابة، بينما بقية النجوم جاهزون.

سجل الهلال في البطولة مميز، حيث فاز في ثلاثة لقاءات في مجموعته وتعادل في مثلها، وفاز ذهاباً وإياباً في دور الستة عشر، وتعادل في دور الثمانية ذهاباً وفاز إياباً، وفي دور الأربعة فاز في الذهاب، ولم يخسر حتى الآن أي لقاء خلال مشواره، ونتمنى أن يواصل ذلك حتى نهاية المشوار وتتويج تعبه بالذهب.

وأقام الفريق الأول معسكراً قصيراً في العاصمة الإماراتية أبوظبي استعداداً للقاء دون مشاركة اللاعبين الدوليين.

في اللقاء الآخر لدور الأربعة يحل فريق شنغهاي الصيني ضيفاً على أوراوا الياباني، وانتهى لقاء الذهاب بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، وهي نتيجة إيجابية للفريق الياباني ومحفزة في نفس الوقت لإخراج أحد المرشحين لنيل اللقب.

خامس لقاء بعمان

نظراً لانقطاع العلاقة بين السعودية وإيران فإن مباريات أنديتهم ومنتخباتهم في السنتين الأخيرتين تقام على أراضٍ محايدة، وسبق للهلال أن لعب في الأراضي العمانية 4 لقاءات في النسختين الآسيوية الأخيرتين ضد الأندية الإيرانية.

ما يدعو للتفاؤل أكثر بأن الهلال لم يخسر أي لقاء في عمان في البطولة الآسيوية، حيث لعب في النسخة الماضية أمام تركتور تبريز الإيراني واستطاع أن يكسبه بهدفين لهدف.

وفي هذه النسخة لعب الهلال 3 لقاءات في عمان، بدأها بأول لقاءاته في المجموعة ضد بيروزي نفسه وانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، وفي لقاء الإياب انتهى اللقاء بالتعادل السلبي بدون أهداف، وفي ذهاب دور الستة عشر استطاع أن يكسب استقلال خوزستان بهدفين لهدف، وأقيم ذلك اللقاء على ستاد السيب، بينما أقيمت بقية اللقاءات على مجمع السلطان قابوس الرياضي، وهو نفس الملعب الذي سوف يستضيف المواجهة المقبلة والتي تعتبر المواجهة الخامسة للهلال في عمان ضد الأندية الإيرانية.

وكحال الهلال في معظم دول الخليج والعالم العربي يملك الهلال شعبية كبيرة هناك قادرة على أن تكون عامل قوة إضافية للفريق الأزرق.

تذكروا الغرافة وبرشلونة..!

يبالغ بعض الهلاليين في موضوع ضمان التأهل للمباراة النهائية وكأن الأمور محسومة تماماً، صحيح بأن حظوظ الهلال قوية وبأن مهمة بيروزي شبه مستحيلة، ولكن كرة القدم لا تعرف المستحيل..!

يجب على الهلاليين كجهاز إداري وفني ولاعبين تذكر موسم 2010 م حين فاز الهلال في ذهاب دور الثمانية من نفس البطولة على الغرافة القطري بثلاثة أهداف نظيفة، وفي الإياب دخل الفريق بخمسة فرصة وكاد أن يفقدها جميعاً، حيث استطاع الغرافة أن يعود في الأشواط الأصلية ويسجل 3 أهداف، ثم أضاف الرابع في الأشواط الإضافية، وكاد أن يخطف البطاقة المعجزة لدور الأربعة، قبل أن يستفيق كبرياء الهلال في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني الإضافي ويسجل هدفين متتاليين عن طريق عيسى المحياني وقائد الهلال الحالي ياسر القحطاني لينقذا الهلال من خروج مذل.

وما مباراة باريس سان جرمان الفرنسي وبرشلونة الإسباني في الموسم الماضي بدوري أبطال أوروبا ببعيدة، حيث فاز باريس ذهاباً بأربعة أهداف نظيفة (مثل نتيجة الهلال حالياً في الذهاب) وفي الإياب ظن الكل بأن باريس قد حسم الإياب فمهمة برشلونة صعبة للغاية وزادت صعوبتها بتسجيل باريس هدفاً بعد تقدم برشلونة، ولكن في النهاية فاز برشلونة بستة أهداف لهدف وتأهل في واحدة من أكبر سيناريوهات العودة.

نسيان نتيجة الذهاب والتعامل مع لقاء الإياب كمباراة جديدة هو أسهل طريقة من أجل التأهل المنتظر بإذن الله للنهائي.

اللقاء 33

تاريخ مواجهات الهلال مع الأندية الإيرانية طويل وعريق ويمتد إلى ربع قرن من اللقاءات في تاريخ دوري أبطال آسيا، حيث بدأت مواجهة الهلال بالأندية الإيرانية عام 1992 م حين تقابل مرتين في نسخة تلك السنة مع الاستقلال الإيراني استطاع كسب الأولى بهدف نظيف واستطاع كسب الأخرى في المباراة النهائية بركلات الترجيح ليحقق أول لقب قاري للأندية السعودية.

الهلال والأندية الإيرانية التسعة التي قابلها تواجهوا في 32 لقاء، حيث واجه الهلال الأندية الإيرانية 32 مرة، استطاع الهلال أن يكسب منها 15 مواجهة بينما خسر 10 مواجهات وتعادل في 7 مواجهات.

الخمسة عشر انتصاراً التي حققها الهلال على حساب الأندية الإيرانية كانت على حساب بيروزي أربع مرات والاستقلال ثلاث مرات وسابهان مرتين وعلى استقلال خوزستان مرتين كذلك، وعلى أندية صبا قم وميس كرمان وفولاذ خوزستان وتركتور تبريز من مرة لكل فريق.

أما خسائر الهلال أمام الأندية الإيرانية فكانت في عشر مواجهات منها ثلاث مرات ضد بيروزي ومرتين ضد كل من الاستقلال وذوب آهان ومرة ضد كل من تركتور تبريز وسابهان ومس كرمان.

وتعادل الهلال والأندية الإيرانية في 7 مواجهات، منها أربع مواجهات مع بيروزي ولقاء مع كل من فولاذ خوزستان وسابهان وصبا قم.

أما بيروزي الإيراني ند الهلال في المواجهة المقبلة فقد تقابل هو والهلال 11 مرة، استطاع الهلال أن يكسب 4 منها كما استطاع بيرسيوليس أن يكسب 3 منها ويتعادلا في4 مواجهات.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة