غيمة جنوبية

غيمة جنوبية

2018/10/11
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    بقلم: شادية الغامدي

في الآونة الأخيرة كما يبدو لي أصبحت معظم الدول السياحية تروج لسياحتها من نافذة «الدراما» الفنية!

كما أصبحت الشراكة واضحة للمشاهد البسيط بين «الفن والسياحة»، فعلى سبيل المثال الجميع يعرف كيف استطاعت «تركيا» من خلال أعمالها الفنية ونجوم الدراما لديها من جذب السياح العرب، وهذا ما انعكس على نموها الاقتصادي في فترة من الفترات.. تخيلوا كل هذا حدث من نافذة الفن!.

ولكن هذه الفكرة للأسف مازالت غائبة عن المنتج السعودي وعن الممثل السعودي وعن المخرج السعودي وعن الكاتب السعودي وعن المسوق السياحي لدينا...

وكنت دائماً أتساءل بيني وبين نفسي لماذا لا نرى عملاً فنياً سعودياً يتميز إلى جانب حبكتة الفنية بنقل ما تزخر به المملكة من إرث حضاري وتاريخي!

متى نجد المنتج الفني السعودي الذي يكون هدفه الأول نقل الصورة الإيجابية عن مناطقنا السياحية للمشاهد العربي؟

متى يستثمر المنتج الفني الرواية السعودية ويحولها إلى عمل فني؟

أين المخرج السعودي الذكي الذي يستطيع من خلال عمله الفني نقل صور السحاب والورود والجبال والأمطار والضباب في جنوب مملكتنا الغالية إلى المشاهد العربي؟

ألا نمتلك إرثاً تاريخياً وحضارياً وثقافياً متنوعاً باختلاف مناطق المملكة العربية السعودية يستحق إظهاره للمشاهد...؟.

كانت ومازالت هذه الأسئلة الفنية تدور في ذهني خصوصاً بعد ما قرأت عن عمل فني جديد يتم تصويره هذه الأيام في الجنوب بعنوان «غيمة جنوبية».

في البداية جذبني هذ الاسم  وتواصلت مع منتج العمل الأستاذ أحمد الغامدي وطرحت عليه عدداً من الأسئلة، هذا العمل حظي بحسب ما يقوله لي الأستاذ أحمد الغامدي بمباركة وتشجيع من الأمير حسام بن سعود بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله أمير منطقة الباحة، وهو عمل من إنتاج شركة المملكة الإعلامية ومن إخراج هند الفهاد وشارك فيه عدد من النجوم.

وتدور أحداثه حول وحدة الوطن باختلاف المذاهب والطوائف الدينية، وبطابع درامي جديد وحديث يواكب الرؤية الشبابية المتقدمة. ومن أهم أحداث هذا المسلسل هو تخليص المجتمع من الخرافات والمعتقدات القديمة المترسبة حول الطائفية والقبلية والعنصرية والتركيز على وحدة الوطن، وتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة التي تجذرت بالمجتمع...

بعد الذي سمعته من منتج العمل كلي آمل أن يكون هذا العمل ناجحاً درامياً ومسوقاً سياحياً وأن يحظى بنسبة مشاهدة عالية.

أتمنى ذلك.. أتمنى ذلك.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة