سياسة ومرجلة

سياسة ومرجلة

2018/12/06
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    ولي العهد لافت للأنظار حتى أصبح لغة البيوت السعودية صغيرة وكبيرة وكذلك البيوت العربية وهذا الشاعر من قلب السودان الشقيق يتحدث عن الأمير محمد بن سلمان بما هو أهل له وقال:

هذا الأمير ونعم، ولا على الاسم زود

اسمه يجمّله قبل فعوله اتجمله

جادت به سنيننا اللي ماحسبنا تجود

مااغلى من السيل، لا جا والعرب ممحلة

لولاه كفو الحمول اللي تهد الحيود

ماحمّله ربي الحمل..ونهض واحمله

عجلٍ على الماقف اللي مايبي له برود

والبر خيره، ليا من صار فيه عجلة

يتعب على مبادراته والحصيل محمود

ويناظر لحاضره بعيون مستقبله

ويسنع المرحلة، ويخلد اسمه خلود

لذلك اكبر خطا، قولة رجل مرحلة

لان شفته يمد شوفه للسما لاترود

يتخير مع الكواكب كوكبٍ يدهله

واليا سمعته يدوي مثل دوي الرعود

ابشر بسيلٍ يجث الجهل من معقله

وان عاد شعبه على قصره بدودٍ وفود

ما هو يقود الكرام الا كريم سبلة

في عينهم مثل اسد، يحمي عرين الاسود

ومثل الصقر في هداده يرتفع منزله

ومثل الحصان الاصيل الخير فيه امعقود

ومثل النهار اخره ماهو سواة اوله

ابوه ضراه.. ما يرجع بلا ايّات فود

والسهم ليْ ما انطلق، صيده على مرسله

ومن مجد راكان ومعزي عروق ورفود

غرسٍ حقوق الوسم تسقيه وتظلله

بشته حكاية فخر..وامجاد ماض الجدود

ماهو مجرد زري يزهابه وينقله

يقول حنا لنا القمة ماعنها شدود

وهو ضريٍ ليا من قال شي افعله

مخزم ايران تخزيم النضا فالربود

تطوي منه غلها، وتجيك متهللة

واحرّ من وسمةٍ فالوجه..وسم الكبود

وكم حي في وسط جوفه حرّةٍ تقتله

وان لامه اللي مهو حوله..سهود ومهود

طبع الردي لااتعبه لحق الكريم اختله

عليه مجماعنا كالبدو حول العدود

والعد ما ينترك، والبدو مستقتلة

ان قاله الله، على وجه البسيطة يسود

للعرْب يبقى، وللدين السوي، واهله

اللي تسويه للعربان، يابن سعود

ماهو سياسة فقط، سياسة ومرجلة

الشاعر السوداني/ الشاذلي العجب

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة