حياة وموت المدن

حياة وموت المدن

2019/02/07
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    تواجهنا في تواريخ الأمم مدن كان لها اسم كبير في العالم المحيط بها، بعضها علا ذكره وبلغ الآفاق؛ لكن بعد قرون نجدها اضمحلت وتقلصت حتى لا تكاد تعرف، ولم يبق لها من شهرة سوى الذكر في بطون الكتب. فالمدن التي نشأت في العراق في العهد العربي تفوق غيرها من البلدان التي فتحوها، فهناك مدينتا الكوفة والبصرة، وواسط التي أنشأها الحجاج بن يوسف، فكانت الكوفة والبصرة مقراً للعرب الذين نزحوا من جزيرة العرب ليكونوا عماد جند الدولة في شرق الدولة، أما واسط فقد رأى الحجاج عدم صلاحية الكوفة والبصرة لسكناه بعد أن صرح له بالشر سكانها، فاتخذها في هذا الموضع الذي يقع على مسافة خمسين فرسخاً (نحو 300 كم) من البصرة ومن الكوفة. لقد تقلصت مدينتا واسط والكوفة، وغاب أثرهما الذي كان حاضراً، أما الكوفة فقد قضت عليها هجمات الأعراب، وهجرها سكانها، فعندما زارها الرحالة ابن بطوطة سنة 726ه ذكر أن جل البلدة كان مهجوراً، وطغى عليها موضع بجوارها وهو النجف، الذي كان بساتين ومتنزهات لأهل الكوفة، قال شاعر كوفي:

وبالنَّجَفِ الجاري إذا زُرْتُ أهلَهُ

مهاً مُهملات ما عليهنَّ سائسُ

خرجنَ بحُبِّ اللهو في غير ريبةٍ

عفائفُ باغي اللهوِ منهُنَّ آيِسُ

يَرِدْنَ إذا ما الشمس لم يُخش حَرُّها

ظلالَ بساتينٍ جَناهُنَّ يابسُ

تقع الكوفة الآن شمال شرق النجف بنحو عشرة أكيال. أما واسط فقد تلاشت حتى كادت أن تنسى وهي الآن بليدة تقع جنوب بغداد بمائة وثمانين كيلاً.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة