الرئيسية / أخبار اليمامة - رياضة / اطلالة دولية/ اعداد محمد بنيس



اطلالة دولية/ اعداد محمد بنيس

اطلالة دولية/ اعداد محمد بنيس

2019/02/14
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    برشلونة تسابق الزمن من أجل خليفة ميسي بعد الاعتزال

راشفورد أو أمبابي.. بيضة الذهب التي تساوي 185 مليون يورو

لاعب مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد

..يبدو أن كبريات الأندية في العالم عرجت في اختياراتها منحى آخر.. ولم تعد تكتفي في اختياراتها لاستجلاب أي نجم هو الاسم والشهرة والمهارات الفردية والتميز اللافت للاعب.. ولكن تركت اختياراتها في المدة الأخيرة بشكل محسوس على صغر عمر اللاعب.. أو ما تناسبه مع مرحلة معينة يدبرها النادي..

واتجهت مؤخراً الأنظار لاثنين من أكبر الأندية وأغناها في العالم وهما برشلونة وريال مدريد الإسبانيين.. للاعبين صغار السن مثل الفرنسي أمبابي - باريس سان جيرمان والإنجليزي ماركوس راشفورد - مانشيستر يونايتد - وهما لا يتعديان العشرين ربيعاً.

وأصبح هوس برشلونة الزمني هو ماذا بعد اعتزال ميسي..فحتى الآن بإمكان نجومية ميسي وقدرته البدنية أن تضيف سنتين أخريين إلى عقده الذي سينتهي مع نهاية الموسم.. لكن الإشكالية أن سوق الموهوبين نادرة حالياً إلا من اللاعبين المذكورين ومع ذلك فهما يبتعدان كثيراً عن عبقرية ميسي..

وقد رصد البرشلونيون مبلغاً ضخماً للتعاقد مع راشفورد يقارب 185 مليون يورو..الأمر المنطقي الذي سيرفع أسهم أمبابي إذا ما اختارته ريال مدريد من باب صراع مراكز القوى..

وتبدو أن صعوبة انتقال راشفورد لبرشلونة ستتلاشى في حالة بقاء ميسي.. فالكل يحلم باللعب إلى جوار نجم كل الأزمنة ميسي..

بالمناسبة أدلى النجم الهولندي وبرشلونة السابق باتريك كلوفيرت بتصريح حول اللاعبين فيما لو كان رئيساً لنادي برشلونة.. قال: «ميسي ما زال يتمتع بلياقة بدنية جيدة لكن على برشلونة أن يبحث من الآن عن بديل له في حالة اعتزاله.. برشلونة بدون ميسي أقل قيمة.. أما اللاعب الذي أنصح برشلونة بجلبه فهو ماركوس راشفورد مهاجم مانشيستر يونايتد فهو سريع وشاب أو الفرنسي كيليان أمبابي فهو أفضل لاعب في العالم في مركزه.

..كيليان أمبابي ولد بباريس في 20/ 12 / 1998 أي إن عمره 21 سنة..

ماركوس راشفورد ولد في مانشستر بانجلترا في 31 /10 /1997 أي إن عمره الحالي 21 سنة.

======

العين الإماراتي حاضر في جوائز الكاف بالسنغال

رونار مدرب إفريقيا 2018 يقدم جائزته لكريم موتسو

عندما كان المدرب الفرنسي هيرفي رونار في حضرة رئيس جمهورية السنغال بمناسبة تسلمه جائزة الكاف لأفضل مدرب في إفريقيا لعام 2018..لم ينس..تحركت ذاكرته.. وانزلقت دمعتان على خديه وأعلن بصوت أجش أنه يهدي هذه الجائزة للمدرب الراحل برونو ميتسو روح الكرة السنغالية ومدرب التألق مع نادي العين الإماراتي.. ثم صافح رئيس الجمهورية السنغالية وتنحى ليترك بصمة إنسانية علها تذكر الرياضيين بأن الذين يقدمون عملا جاداً متميزاً لا تنساهم الذاكرة الاجتماعية..

أبطال جوائز الكاف 2018 كان موعدها يناير الماضي بمدينة بدياميانديو على بعد 30 كلم من العاصمة السنغالية دكار وكان النجم المصري الساحر محمد صلاح الذي يصنع ربيعاً جديداً لليفربول الإنجليزي قد حسم وأحرز جائزة أفضل لاعب إفريقي 2018 للمرة الثانية على التوالي نافسه عليها السنغالي ساديو ماني والغابوني إيميرك أوبامينغ مهاجم الأرسنال.

حضر الحفل إضافة للرئيس السنغالي رئيسا ليبيريا ورواندا وكذا رئيس الفيفا جياني إنفانتينو.

==========

الحصص الثقيلة لا تستعصي على مانشيستر سيتي

جوارديولا يكتسح اللعب الهجومي في الدوري الإنجليزي

يصعب جداً تصديق مثل حصص 6 - 0 أو أكثر في كرة القدم..خصوصاً المحترفة وبالذات في البطولات الأوروبية.. وأيضاً في الدوري الإنجليزي القوي وأضيف أيضاً أن يتلقى هذه الهزيمة الصارخة فريق شيلسي الكبير..

لم يفعل هذا سوى المدرب الإسباني الداهية الذي رضع الهجومية وترعرع وسط الاستحواذ والنموذج السحري التيكي تاكا..فعلها وهو يشرف على فريق مانشيستر سيتي.. بل وحلق ليزاحم ليفربول فريق الساحر الفرعوني محمد صلاح على قمة ترتيب الدوري لكن بفارق ثلاث نقاط على ليفربول أن يخسر مرة واحدة ليهرب جوارديلا بمسافة السباق على التتويج بلقب واحد من أقوى وأشرس الدوريات الأوروبية..

الهجوم كله مع جوارديولا ففريقه أفضل هجوم بحصيلة 74 هدفاً في 27 جولة ويسبق ليفربول 59 هدفاً ب 15 هدفاً. كما أن نجمه الأرجنتيني سيرجيو أجويرو لا يبتعد عن أفضل هداف هو محمد صلاح 16 هدفاً سوى بهدفين اثنين فقط.

==========

ديشان جاء وظل وحده.. لم ينظر لساعته وهاتفه مقفول وشرب الماء

كيف يتدبرون الحوارات مع المشاهير هناك

..أحياناً يتساءل الصحفيون الرياضيون الذين مازالوا في بداية ممارساتهم لمهنة المتاعب كيف يشتغل الزملاء الآخرون، وماهي السبل التي يتدبرونها لاحتواء تقدمهم الكروي..؟ لبعض الجواب وليس كله..هذه فكرة حول استجواب مطول أجراه صحفيا فرانس فوتبول. رومي لاكومب وفرانسوا فيردونيت مع المدرب بطل العالم والحائز على أفضل مدرب من الفيفا 2018 ديديي ديشان.. وفي إطار مستقل وضعا حساب وزمن وحيثيات الحوار....

- المكان فندق من أكبر فنادق إمارة موناكو على بعد مسافة غير بعيدة على سكن ديشان.

- مدة الاستجواب.. ساعة و15 دقيقة إضافة إلى 15 دقيقة أخرى كحصة للتصوير.

- المشروبات المطلوبة..الماء.

- عدد المرات التي فحص فيها الوقت على ساعته.. صفر كما أن هاتفه النقال كان خارج الخدمة.

- اللباس.. بذلة غامقة اللون وقميص أبيض.

- شخص ما حضر مع ديشان..لا أحد وطوال زمن الحوار.

- تنقيط مستوى تعامله مع الحوار..7 من 10.

- سأله الصحفيان عن كم ينقط نجاح سير الحوار معه..أجاب..لا أحب أن أحكم على نفسي.

وسألاه عما هو السؤال الذي لم يطرح..أجاب ما هي أحوال فيرونيك رابيوت؟ وهي أم أدريان ابنه.

===========

الاختيار الأصعب.. من الأفضل كريستيانو أم ميسي؟

رونالدو لعب في إنجلترا وإسبانيا والآن هداف إيطاليا

..كثير هو الجدل حول من الأفضل البرتغالي كريستيانو رونالدو أو الأرجنتيني ليونيل ميسي.. وهي مقارنة حتى ولو كانت بالحجج والبراهين..غير عادلة لأن لكل واحد مميزاته ولكل واحد إبداعاته وأيضاً عشاقه.. تماماً كما حدث في مقارنة بيليه ومارادونا سابقاً.

لكن أنصار رونالدو يرون أن كريستيانو لعب لمانشيستر يونايتد وتألق وانتقل لريال مدريد وتألق ورحل لليوفنتوس وهو حالياً متألق وهو أول هداف في الدوري الإيطالي الصعب والمشبع بالتدبير الدفاعي الصارم ب 17 هدفاً في 22 مباراة متبوعاً بكوارجلياريلا من سامبدوريا ب 16 هدفاً..

بينما ميسي لم يغادر برشلونة ولم يخض معارك دوريات أوروبية أخرى مثل الدوري الإنجليزي وأيضاً الإيطالي..كما أن ميسي تخلى عن لقب أفضل لاعب في العالم لمدة غير قصيرة.. وهنا تأتي المقارنة بما حققه اللاعب من ألقاب وتتويجات سواء مع ناديه أو مع منتخب بلاده..

لكن بماذا ترد على حيرة الاختيار عندما تجد نجماً هولندياً - كلوفيرت - له سمعته وتاريخه سواء مع منتخب بلاده أو ناديه السابق برشلونة يصف ميسي بالساحر ويصف رونالدو بأنه لاعب متميز لأنه فقط يتدرب جيداً؟

فأيهما الأفضل بالنسبة لك.. ولماذا؟

========

قناعات

..«أنا لا أملك عصا سحرية لأغيره في يوم وليلة، لكن ‏الهلال يمتلك قائمة رائعة من اللاعبين تساعد على نجاح العمل الذي أتطلع إليه».

الكرواتي زوران ماميتش مدرب الهلال السعودي.

..«بول بوغبا فتى رائع.. فقط عليه أن يبقى هادئاً»

جيانولويجي بوفون الحارس الإيطالي الأسطورة

«أنا الأفضل في التاريخ.. أحترم آراء الجميع، لكنني لا أرى أحدًا أفضل مني».

كريستيانو رونالدو بعد فوزه بالكرة الذهبية للمرة الخامسة في مسيرته

..«كرة القدم هي الأوبيرا التي يعزفها البشر جميعاً»

ستافورد هيجينبوثام رئيس برادفورد سيتي السابق

«لا أعرف الكثير عن كرة القدم، لكنني أعرف معنى هدف وهو الأهم في كرة القدم».

فيكتوريا زوجة النجم الإنجليزي الشهير ديفيد بيكهام

«إننى مدين بكل ماعرفته عن الأخلاق والالتزام لكرة القدم»

الكاتب الفرنسى الحاصل على جائزة نوبل ألبرت كاموس

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة