الرئيسية / أخبار اليمامة - الثقافة / تحت شعار«بساط الذكريات»: ثقافة الدمام تُكرّم عيد الناصر..



تحت شعار«بساط الذكريات»: ثقافة الدمام تُكرّم عيد الناصر..

تحت شعار«بساط الذكريات»: ثقافة الدمام تُكرّم عيد الناصر..

2019/03/14
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    منير الخاتم- الدمام

كرمت جمعية الثقافة والفنون في الدمام الكاتب والناقد عيد عبدالله الناصر، الأسبوع الماضي، ضمن برنامج «أسبوع الوفاء» أحد برامج «البرنامج الثقافي في الجمعية»، بهدف تعزيز الانتماء في نفوس المكرمين وذويهم عندما يحتويهم الوطن عن طريق الجمعية ويحتفي بهم، وتعريف الأجيال الشابة بهؤلاء الرواد وجهودهم، وتفعيل دور الجمعية في خدمة المجتمع من خلال البرنامج الثقافي، تحت شعار «بساط الذكريات».

حيث بدأ الحفل بكلمة مدير الجمعية يوسف الحربي الذي أوضح أن «من هذا المنبر سعينا وما زلنا نسعى  للاحتفاء بالمؤثرين في الحراك الثقافي والفني، هذا النشاط الذي أصبح تقليداً ملهماً يعكس ما قدمه المكرم في سبيل تأصيل وتطوير الثقافة والفنون... وليكون اعترافاً قادراً على تقديم من امتلك الخبرة والتجربة للأجيال المعاصرة، مقدرين لهم جهودهم جميعاً، وقفوا قبلنا على طريق وعرة وحاولوا قدر استطاعتهم تعبيد الطريق لمن سيأتي بعدهم، واضعين في الحسبان كل عقبة سيجتازها أبناؤهم ممن سيسلكون هذا الطريق بعدهم ومحاولين تذليلها لهم».

تلا ذلك مشهد مسرحي قدمه الممثل علي عيد من سيناريو الضيف المكرم وإخراج عقيل خميس.

وقُدم الفيلم الوثائقي الذي استعرض سيرة ومسيرة الضيف خلال أربعة عقود في الثقافة والأدب والعمل الإداري والثقافي، وكيفية البدايات التي كونت لديه الكتابة والقراءة من مقاعد الدراسة وحتى التأليف والنقد الأدبي، من إخراج علي المشيقري.

للمكرم كلمة عبر فيها عن امتنانه وشكره للجمعية، مقدراً هذا الوفاء بعبارة «نحن نأتي هنا لأننا نحب الفن والأدب والفكر والثقافة، ونحب الوطن، والإنسان وكل منا يجتهد ليعبر عن تلك المحبة باللغة التى يجيدها، بالقصة أو الرواية  أو المعزوفة الموسيقية أو القصيدة أو المسرحية أو الفيلم السينمائي أو اللوحة التشكيلية، ولا أعتقد بأن هناك ماهو أجمل ولا أروع من الفن للتعبير عن علاقة الحب هذه، تعلمت بأن من ليس له خير في أهله ليس له خير فى وطنه، فتكريمي هو تكريم لمدينتي، تلك المدينة الوادعة التي شكلت ذاكرتي وخياراتي في الحياة بناسها الطيبين».

شغل عيد عبدالله الناصر إدارة جمعية الثقافة والفنون أربع سنوات، له عدد من المؤلفات النقدية ورواية بعنوان: «هسهسة التراب»، أسس ملتقى الفنار الثقافي، عمل سكرتيراً للقصة، ثم مسؤولًا ثقافياً لأنشطة جمعية الثقافة والفنون، له عديد من المقالات الثقافية والبرامج والدورات التدريبية آخرها فن القصة القصيرة.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة