قنديل أبها

قنديل أبها

2019/03/14
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    الشعر ديوان العرب موروث يتردد على الأسما مصداقيته؛ مثل هذه الأهمية لشاعر زمان محمد العبدالله القاضي الذي سار الركبان بشعره، واستحل الذوق العام مثلما استحله امرؤ القيس وعمر ابن أبي ربيعة والمتنبي ونزار قباني وغيرهم من الشعراء؛ لذلك بلغت الأهمية الشعرية بقصيدة من عالي مقام الأمير أحمد بن محمد السديري الأول بهذه القصيدة التي تمثل وثيقة معاصرة حيث قال:

يا الله يا مرخي على الناس الأقوات

يا اللي لعقد العسر باليسر حلّيت

يا غافر الزلات لي فيك حاجات

من الحيل والقوة وغيرك تبرّيت

الطف بحالي يا مزيل المهمات

بالفضل لا بالعدل يا من تعاليت

علي غاراتٍ من الهم ولمات

وأنت الذي لأيوب عافيت وأشفيت

وخْلاف ذا هيضت وأنهضت ونات

وأبديت من مضمون الأبيات دنيت

منجوبةٍ مامونةٍ من قميزات

يهيا لها بحيالها يوم مسّيت

من فوقها داعي لما أقول مشفات

بالدو فرتيقٍ وثيقٍ وخرّيت

يدي لمن لا جا طريق الملامات

ريف المقاوي بالفلا شايع الصيت

أعني محمد زاكي الجد والذات

سهل الجناب ومن غدا للندى بيت

سلام تشريفٍ وتعريف وشكات

قل لابلاك الله بما به تبليت

يا اخو علي خل الونا فالونا فات

يا عز روحي لو تلزيت فزيت

جوني قراباتي تتالا بتعزات

قالوا سفا بالحال يحول عزيت

يحول يا من صار للبيض مقضات

ممقوت كالينبوت لا حيٍ لا ميت

يا ليت بالرحمن والطور وايات

موسى ابن عمران ومن حرم البيت

انه لبالي طول الأيام مشهات

وأني على لاماه ما عشت وبقيت

لو في يدي خزنات وأموال مرزات

سقته لمن خده كما مشعل الزيت

وحش الحمى عذب اللمى شاه شاهات

والله ما باريت مثله ولا ريت

السحر بين عيونه البابليات

بليت به واشفيت به يوم وافيت

حيّان وأحيا ما من الروح قد مات

وأنا لقنديل البها عاد حييت

وأسقان من صافي ثناياه مزّات

كالكاه(*) بين شفاه للشاه شميت

من مرهفاتٍ كالقحاوين غرقات

في ضوح ناضح منهلٍ منه علّيت

أيام معنا غر الأيام عدلات

والجد زاد وزادنا فيه جديت

كالدر غرٍ ذبّلٍ جوهرٍيات

وأرويت ناشف ناجذي وأرجهنيت

يوم التقينا وأستقينا بكاسات

كبّرت للرحمن وآليت أثنيت

======

(*) الكاه: رائحة الفم

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة