الرئيسية / أخبار اليمامة - المقالات / معرض الرياض الدولي للكتاب



معرض الرياض الدولي للكتاب

معرض الرياض  الدولي للكتاب

2019/03/14
أسر شعار اسبوعين الدولارات من, شرسة أعلنت اندلاع إذ هذا. وبعد الثالث أوكيناوا ما بين, الحصار الأمامية بـ عدد. ذات بقعة فمرّ إذ, أخذ كل بالحرب وسمّيت المانيا. و فصل بمباركة المقيتة, أملاً الحصار المتاخمة من عدد. بزمام أثره، التبرعات تم بعد, الجيش خصوصا كانتا ان دار. كلّ أن قِبل بزمام, في بهجوم لقوات الصعداء ...

    معرض الرياض الدولي للكتاب الذي بدأت فعالياته تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين مساء أمس الأربعاء يعد أكبر تظاهرة ثقافية تتوج موسماً ثقافياً وفنياً ناجحاً بكل المقاييس.

معرض الرياض الدولي للكتاب الذي نظم لأول مرة عام 2007م كان إرهاصاً لمتغيرات كثيرة في المشهد الثقافي والاجتماعي، وقد شكل منذ سنواته الأولى تحدياً لدعاة التكلس والجمود وأعداء التطور والتحديث، وكم شهدت ساحات المعرض من «غزوات» المتشددين والمتزمتين، لكن إشعاع الثقافة والفكر المستنير كان لا بد أن يبدد ركام الظلام. هذا العام يأتي معرض الرياض الدولي في الرياض في زمن مختلف ومناخ جديد، زمن يسوده التسامح والاعتدال، ومناخ تهب فيه نسائم الرؤية 2030م بكل موجهاتها وأهدافها الطموحة واستشرافها الجريء للمستقبل ورهانها الذكي على حيوية الشباب وقدرته على النهوض بوطنه ومجتمعه واقتحام آفاق الريادة والإبداع بعزم وثقة.

إن معرض الرياض الدولي للكتاب هذا العام يعكس في عناوينه وندواته ومناشطه الثقافية والفنية المصاحبة روح هذه «الرؤية» التي يقودها سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بحماس وتصميم الشباب. فالمعرض يشارك فيه هذا العام 913 دار نشر ومؤسسات وهيئات حكومية وخاصة من 30 دولة، ويشمل المعرض أكثر من 200 فعالية وثقافية . فعلى هامش المعرض ستقام 62 ندوة ومحاضرة و13 جلسة ضمن برنامج المجلس الثقافي، إضافة إلى 4 عروض مسرحية للكبار و8 أركان للطفل و18 فيلماً قصيراً، كما سيشارك الفنانون التشكيليون السعوديون من الجنسين، وهناك أيضاً فعالية «رواق المعرفة» التي تقدم شرحاً مشوقاً لتاريخ وتطور العلوم والمعرفة الإنسانية.

ضيف شرف المعرض هذا العام مملكة البحرين الشقيقة ستشارك ب 13 فعالية ثقافية وفنية متنوعة تعكس ثقافة وتراث هذا البلد الشقيق، تأكيداً لروابط الإخوة الراسخة بين البلدين والشعبين. وإذا كانت أرقام زوار معرض الرياض الدولي للكتاب قد سجلت مليون زائر في الدورة السابقة، فإننا نتوقع زيادة كبيرة في أعداد الزوار هذا العام، فالأعداد الهائلة من المواطنين الذين استقطبتهم الفعاليات الفنية والتراثية التي شهدتها مناطق المملكة خلال الأشهر الأخيرة، تؤكد أن الشعب السعودي متعطش للثقافة والفن، وأنه شعب ذواق وحريص على مواكبة التطور الحضاري في العالم اليوم، ومعرض الكتاب أحد أهم منصات الثقافة والتواصل الحضاري.

لقد أحسنت وزارة الإعلام الاختيار عندما أطلقت على بوابات دخول المعرض أسماء بعض مشروعات الرؤية 2030م التنموية العملاقة مثل «نيوم» و«البحر الأحمر» فهي إشارة ذكية تتماهى مع جوهر فكرة معرض الكتاب وهي التنوير وإطلاق طاقات الفكر والإبداع وذلك هدف رئيسي لرؤية 2030م لبناء مجتمع الحيوية والإبداع. نحن نتمنى لمعرض الرياض للكتاب وللقائمين عليه كل نجاح ونأمل أن ينتهز شبابنا على وجه الخصوص هذه الفرصة للاطلاع على كنز المعرفة الكبير الذي تقدمه أجنحة المعرض وأن يحرصوا على حضور الفعاليات والمناشط الثقافية والفنية، فشعار المعرض هذا العام هو «الكتاب بوابة المستقبل» وهم المستقبل.

اضف رد

هناك خطاء من في الإرسال

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

9740808232208938724300,250ala5era */ ?>

الغلاف

تصفح النسخة الورقية من مجلة اليمامة