حياة د. الفالح في الطب من الرياض إلى هايدلبرغ

مركز حمد الجاسر الثقافي يستأنف نشاطه:

حياة د. الفالح في الطب من الرياض إلى هايدلبرغ

استأنف مركز حمد الجاسر الثقافي نشاطه المنبري في دارة العرب بعد إجازة الفصل الدراسي الأول بمحاضرة للدكتور فالح بن زيد الفالح، تحدَّث فيها عن أبرز التحولات لمسيرته العلميّة والعمليّة، وأبرز التّحدّيات التي تضمّنتها، مما يفيد منها المبتعثون بوجهٍ عام والمشتغلون في القطاع ... أكمل القراءة »


ضياء
شعر:حسن محمد الزهراني

ضياء شعر:حسن محمد الزهراني

آتٍ وفي صلوات الرّيح تَغْريبي وصافِنات المُنى السمراء تُغري بِي قلبي شفافية الإفصاح مُترعةٌ بنبضه. واخضرار الطّيف ترحيبي مُنزّلٌ من صبابات الجنون فمي بسائغ الوجد في أرقى تراكيبي صمتي وسادة شمس الجنّ هل فَهِمَتْ نبوءة الحزن ... أكمل القراءة »


انطفاء

قصة قصيرة: عيسى مشعوف الألمعي -

انطفاء

طفِقت تُبعثر أوراقها القديمة نفضت عنها الغبار، جلست القرفصاء، تنفست عميقاً، دخلت ذرات غبار في أنفها، انتابتها نوبة عطاس مفاجئة. كأن وجهها ينخلع ويسقط، سالَ ماءٌ من أنفها، حملت مندلياً ونظفت أنفها ودموعها، وقعت يدها على شهادة تطعيم صفراء متآكلة، أعادتها مكانها بهدوء، ... أكمل القراءة »


غصن أزرق / ‏نوال السويلم

غصن أزرق / ‏نوال السويلم

* النساء في صالة انتظار المستشفى كلهن منقبات يكشفن ستر بيوتهن بالثرثرة!! ‏* أمي التي تحكم إغلاق الأبواب لا تعرف اللصوص الذين يسرقون الأحلام! *‏يرحل العام ويترك حقائبه مفتوحة! * ‏أجمل مافي الثقة العمياء أن نهايتها مبصرة!! ‏* عندما نتوسد أحلامنا لاننام! ‏* تعلم الناس من ... أكمل القراءة »


يذمون الدنيا ويرضعونها

الخزانة التراثية \ بقلم: إبراهيم سعد الحقيل

يذمون الدنيا ويرضعونها

قدم أعرابيُّ المدينة يوم الجمعة فقصد المسجد النبوي فصلى الجمعة فيه، وسمع الخطبة فأعجبه ما سمع، من حث على الزهد والميل عن الدنيا، وترك رياشها ولذائذها، فلما صلى دخل مع الخطيب إلى مائدة أقيمت، فأُتي فيها بألوان مختلفة من الطعام، وهو ما لم يشبه ما تكلم به خطيبهم في خطبته، ... أكمل القراءة »


تعويذة. اللاعودة

خاطرة : بقلم: شادية الغامدي

تعويذة. اللاعودة

نتمنى فانوساً سحرياً! لنخبئ فيه أسوأ الأحداث، وندفن الآهات، لنداوي الجراح ثم نعلن الرحيل رحيل السهر.. رحيل الألم فنشعل شموع الأمل على ضوء القمر، في ليل سرمدي لا نرى بالسماء إلا نجوم، تتلألأ ضياءً وفي الصباح، نرتشف الأحلام مع فنجان قهوة وبعبق زهور التفاؤل نقف على عتبات ... أكمل القراءة »


تأملات \سيما آل عبدالحي

تأملات \سيما آل عبدالحي

في الأعلى توجد نافذة تسقط ضوءها بشكل منحنى مسلط على ذلك الشخص... وخطوطها الحديدية ينعكس ظلها بشكل مائل على الجدار الأيسر... الضوء يحدثه... وهو عنه في صمت... وعمود من خشب أسطواني الشكل وقابع على ارتفاع متر أو متر وأكثر منه... يبدو أن الأرض والسقف والجدران قد لونت باللون نفسه ... ... أكمل القراءة »


تفاصيل

شعر: د.أحلام بنت منصور الحميد الأستاذ المساعد بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن

تفاصيل

وبعضُ التفاصيلِ تنكأُ قلبيَ، تنبشُ حبًّا قديماً، توارى بذاكرةِ الليلِ، بينَ النجومِ تكثّفَ غيماً، ولم يتساقطْ لقاءً جنيًّا! ‏تُخربِشُ سطراً من الشِّعرِ.. والكلماتِ التي بقيت في الخِضَمِّ.. مبعثرةً.. فوقَ موجِ الحياةِ السريعةِ.. لا تستجيبُ لشجوِ ادّكاري.. ‏وحين ألوذُ ... أكمل القراءة »


النقد يعتقل التجربة الإبداعية

الروائية أميمة الخميس:

النقد يعتقل التجربة الإبداعية

أميمة الخميس: الاسم البارز في المشهد الروائي المحلي والعربي، بدأت نشر أول حروفها في مجلة اليمامة في بداية الثمانينيات الميلادية، عملت على تجربتها بحرفية الفنان وجهد الكاتب المثابر الجاد.. «اليمامة» أجرت حديثاً حول فوزها بجائزة نجيب محفوظ عن عملها الروائي «مسرى الغرانيق في ... أكمل القراءة »


الخميس تغرد منفردة في المنطقة الإبداعية الخاصة بها

نقاد وروائيون:

الخميس تغرد منفردة في المنطقة الإبداعية الخاصة بها

تنفّست أولى خطواتها في الرياض، ودرجت في بيت ثقافي بامتياز يصدح بالشعر، ويعج بالتأريخ، وينتعش بالصحافة، عشقت مسامرة القلم، ومحادثة الورقة، فأنجبت حقل قصص لازوردي أزهر «والضلع حين استوى»، وتورّد «مجلس الرجال الكبير»، وأينع «الترياق»، واخضرّ «أين يذهب هذا الضوء». وأبحرت ... أكمل القراءة »


أميمة تحمل روح الجزيرة العربية على أجنحة الحبر

فوزية أبو خالد*

أميمة تحمل روح الجزيرة العربية على أجنحة الحبر

قيمة الفوز بجائزة تحمل اسم نجيب محفوظ لا تأتي فقط من كون نجيب محفوظ الأديب العربي الوحيد الذي نال جائزة نوبل للأدب في القرن العشرين حسب العالمية المستحقة لأعماله، ولكنها تأتي من طبيعة السرد لمجمل إنتاجه الروائي التي تضفر في شكل فريد من نوعه القيمة السيسيولوجية بالقيمة ... أكمل القراءة »


أغنية صغيرة كالفوز...!!

د. زينب الخضيري*

أغنية صغيرة كالفوز...!!

كيف يمكن أن أكتب كلمات أجمل من مشاعري التي أحس بها الآن وأنا أقرأ فوز الروائية أميمة الخميس بجائزة نجيب محفوظ للرواية، عرفتها سيدة راقية، تعاملت معها عن بعد، ولكني أجزم أنني أعرف أعماقها جيداً من خلال إنتاجها الأدبي، سأكتب عن هذه السيدة التي عرفتها تختفي وفجأة تظهر بين سطور ... أكمل القراءة »


كتابة ضد الفناء

د. أبو المعاطي الرمادي*

كتابة ضد الفناء

أميمة الخميس صوت روائي عربي متميز، لها عالمها الروائي الخاص الذي قد يتشابه مع عوالم الأخريات ظاهرياً، لكن المبحر فيه سرعان ما يلحظ اختلافه وتميزه عن السائد من الإبداع النسائي على الساحة الإبداعية العربية. تمسك أميمة الخميس جيداً بزمام آليات الكتابة الروائية، وتعرف كيف ... أكمل القراءة »


الفوز بالجوائز لا يكفي في حياة المبدع

أحمد الدويحي*

الفوز بالجوائز لا يكفي في حياة المبدع

أبارك للقاصة أميمة الخميس فوزها بجائزة الروائي العالمي نجيب محفوظ عن روايتها الصادرة عن دار الساقي 2017 (مسرى الغرانيق في مدن العقيق)؛ وهي أديبة وصحافية جديرة تستحق الفوز بهذه الجائزة التي لم تأت من فراغ ولكنها جاءت نتيجة نضجها الثقافي والسردي؛ الذي وصلت إليه بفضل مسيرتها ... أكمل القراءة »